محاكمة الفساد

يرى الاتحاد أن مكافحة الفساد الذي استشرى في عهد الاستبداد في كافة مناحي الحياة، واستخدمه النظام السابق كأداة لتكوين الثروات لذوي القربي والأتباع، وأداة لمكافأة بيروقراطية موالية فاسدة على حساب الشعب، هي شرط لتحقيق اي نمو اقتصاددي واجتماعي وثقافي وتحسين مستويات معيشة الشعب. سيعمل الاتحاد على خلق مناخ عام طارد للفساد، ويقيم بنية تشريعية وتنظيمة تخنق الفساد وتقضي على أسبابه ومنافذ تسربه. وإلى جانب اقامة جهاز حكومي فعال لمكافحة الفساد، سيعمل الاتحاد على تنمية رقابة مجتمعية فاعلة لمكافحته. إن القطع مع الفساد، يتطلب جهاز قضائياَ  نزيهاً وكفوءاً، وآلية عمل مستدامة وفاعلة لمكافحته، والفصل الفعلي بين السلطات، كما يتطلب مكافحة ثقافة قبول الفساد والإفساد التي نشرها النظام السابق على أوسع نطاق.

جميع الحقوق محفوظة لموقع اتحاد الديمقراطيين السوريين 2017

التخطي إلى شريط الأدوات